توضیحات

أصول الاستنباط هو الجزء الثاني والعشرون من تفسير الفرقــان الموضوعي لآية‌‌الله العظمى الشيخ محمّد الصادقي الطهراني(ره)، وقد ألّفه عند تدريسه للتفسير المذكور تلبيةً لحاجة المجتمعات الإسلامية العالمية، ومن ثمّ عرضه على الحوزات العلمية لينتهلوا من عذب معينه.

طبع هذا الكتاب أوّل مرّة بمدينة قـم المشرّفة سنة 1411 ه‍، ثمّ تولّت جامعة علوم القرآن طبعه لمرّات عديدة.

يمتاز هذا التفسير علی غیره باعتماده علی الآيات القرآنية في تفسير القرآن أوّلاً، ثمّ التزوّد بأنوار سنّة رسول‌الله صلی‌الله‌علیه‌وآله  ثانياً؛ لأنّ في القرآن "تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ" وفي السنّة توضيحاً وتفسيراً لآي الذكر الحكيم.

قال العلّامة الطباطبائي(ره) في تقريظه لتفسير الفرقان: «إنّه كتاب يُقرّ عيوننا، وهو عزّنا، وأصل افتخارنا نحن المفسّرين».

كما تعتز وتفتخر دار «شکرانه» لنشر مؤلفات آية‌الله العظمى الشيخ الصادقي الطهراني(ره) بالتصدّي لطباعة الكتاب في هذا العامّ تحت إشراف جامعة علوم القرآن. نسأل الله تعالى أن يتقبّل منّا هذا الجهد خدمةً لكتابه الكريم وللمسلمين في جميع أنحاء العالم. إنّه وليّنا وهو نعم المولى ونعم النصير.

 

... هنا نقدّم لمستنبطي أحكام الدين أصولاً لصالح الإستنباط تختلف عن سائر الأصول الفقهية، لأنها ترتكن ـ كأصل ـ علی الكتاب وعلی هامشه السنة، وهما ـ ولا سيما الكتاب ـ غائبان عن العلوم الإسلامية طوال زمن ـ ومع الأسی الشديدة ـ تقيةً قصوراً،  أو تقصيراً من مُدراء الشرعة الإسلامية، علی جهدهم وطوال تأملاتهم وتعمّلاتهم.

فلا نجد القرآن بعلومه في الأوساط الحوزوية أصيلاً، أو دخيلاً كما يحق، فضلاً عن سائر الأوساط الإسلامية حيث تذروها الرياح.

ولقد قصّرت فرق المسلمين ـ علی درجاتهم ـ بحق هذا الكتاب العظيم، وهو الثقل الأكبر حيث يحمل النواميس الإسلامية كرأس الزاوية من هندسة الإسلام، إذ تبني مدينة فاضلة ما أفضلها.

وهنا فصول ثلاثة: الأصول اللفظية، ثم العملية، المستفادتان من القرآن والسنة، ثم مائة أو تزيد من أصول الإستنباط علی أضواء نصوص قرآنية، وعلّها هي الخطوة الأولی في إستنباط الأحكام من القرآن العظيم كما يؤكد عليه الثقلان.

ولذلك‏ تری آراءنا الفقهية في «الفرقان» تفصيلاً، وفي «تبصرة الفقهاء» إجمالاً، تختلف كثيراً عن سائر الفقه الإسلامي.

هذا وعلّنا نوطی‏ء طريق المهدي￧ قدراً ميسوراً حتی يأتي بدين جديد وكتاب جديد، وليس إ¦ هذا القرآن الموجود بزبره، المعدوم بعلومه في أوساطنا الإسلامية، وعلی الله قصد السبيل:


مشخصات

مؤلف : آیت‌الله العظمی دکتر محمد صادقی تهرانی

تنظیم : جامعة علوم القرآن

انتشارات : شکرانه

قطع : وزیری

تعداد صفحات : 0

زبان : عربی


کتاب های مشابه






التّفسير الموضوعي الفرقان للقرآن الکريم (جلد 22) - اصول الاستنباط التّفسير الموضوعي الفرقان للقرآن الکريم (جلد 22) - اصول الاستنباط
قیمت : 150000 ریال